قضايا رصيد الاجازات

قضايا رصيد الاجازات

                                                                                                                                  

 تعتبر الإجازات الاعتيادية أو الإجازات السنوية حق من حقوق للعامل 

وتعطي له الفرصه لتجديد نشاطة ، وبالتالي لا يجوز للعامل التنازل عنها ولا يحق لصاحب العمل حرمانه منها 

وسوف نتعرف فى هذا المقال على أهم ما يتعلق برصيد الاجازات ومنها قضايا رصيد الاجازات

 تعريف رصيد الاجازات  

رصيد الاجازات هى عبارة عن الاجازات السنوية للعامل التى لم يحصل عليها اثناء خدمته ، نتيجة ظروف عمله 

بداية من تاريخ تعيينة وحتى تاريخ خروجة على المعاش

أغلب الشركات لا تصرف للعامل مقابل رصيد الاجازات ، وان تم صرفه تصرفه فقط على الاجر الاساسى 

وفى حدود اربعة أشهر فقط طبقا لاغلب لوائح شركات القطاع الخاص

الا أن المقابل النقدى لرصيد الاجازات يتم صرفه بغير حد أقصى ، ويحسب من تاريخ التحاق العامل بالعمل وحتى تاريخ خروجة على المعاش.

ويحسب رصيد الاجازات على الاجر الشامل للعامل وليس على الاجر الاساسى 

وذلك طبقا لاخر اجر حصل عليه العامل ، وهنا من حق العامل الحصول على باقى رصيد الاجازات الذى تم صرفه محسوبا على الاجر الشامل

وكذلك الفروق الماليه لرصيد الاجازات الذى تم صرفه على الاجر الاساسى

ويحق للعامل رفع قضية للحصول على رصيد الاجازات خلال سنة من انتهاء علاقة العمل.

 التزام صاحب العمل بصرف رصيد الأجازات

يلتزم صاحب العمل بتسوية كافة مستحقات العامل عند انتهاء خدمته بما فى ذلك رصيد الاجازات التى لم يحصل عليها العامل اثناء فترة خدمته 

والا يحق للعامل رفع قضية للحصول على رصيد الاجازات خلال سنة من تاريخ انتهاء علاقة العمل. 

 كيفية حساب رصيد الاجازات

 على العامل أن يتقدم بطلب الحصول على إجازته الاعتيادية في موعدها

فإما أن يقبلها صاحب العمل أو يتم ترحيلها للعام التالي ، ويكون على صاحب العمل التزام بتسوية المقابل النقدي لرصيد الأجازات

وصرفه للعامل فإذا انتهت خدمة العامل دون الحصول على رصيد الإجازات الاعتياديه صرف له المقابل النقدي لرصيد الاجازات بدون حد أقصى .

فإذا كان ترحيل أجازة العامل راجعاً لظروف العمل ولم يلتزم صاحب العمل بتسوية المقابل النقدي لرصيد الإجازات للعامل

فإذا انتهت مدة خدمة العامل فلا يجوز حرمانه من الحصول على المقابل النقدي لرصيد الأجازات مهما كانت مدته

فإذا امتنع صاحب العمل كان ذلك إخلالاً منه بالتزاماته وهو ما يرتب للعامل الحق في التعويض عن هذا الرصيد 

ويحق للعامل رفع قضية للحصول على رصيد الاجازات خلال سنة من تاريخ انتهاء علاقة العمل سواء بالخروج على المعاش او الاستقالة او الفصل او اى سبب أخر .

 كما يحتسب الحد الأقصى للمقابل النقدي ل رصيد الأجازات فيما جاوز ست أيام عن كل سنة

 

 قضايا رصيد الاجازات

يحق للعامل الذى خرج على المعاش او انتهاء علاقة العمل لاى سبب ولم يحصل على رصيد الاجازات 

او حصل على جزء منها فى حدود ثلاث او اربعة اشهر فقط طبقا للوائح أغلب الشركات التى تصرف رصيد الاجازات فى حدود اربعة اشهر فقط 

أو حصل على رصيد اجازاته على الاجر الاساسى وليس على الاجر الشامل 

يحق له رفع دعوي قضائية للحصول على رصيد الاجازات الاعتيادية التى لم يحصل عليها اثناء خدمته

بداية من تاريخ تعيينه وحتى خروجه على المعاش دون حد أقصى 

ومحسوبا على الاجر الشامل وليس الاجر الاساسى ويحق له رفع دعوى قضائيه للحصول على الفروق المالية لرصيد الاجازات الذى تم صرفة على الاجر الاساسى وليس على الاجر الشامل.

 مده تقادم قضايا رصيد الاجازات

يجب رفع دعوى رصيد الاجازات خلال سنة واحدة من تاريخ خروج العامل على المعاش او انتهاء علاقة العمل لاى سبب كان 

وذلك بالنسبة للمخاطبين بأحكام قانون العمل وهم شركات القطاع الخاص وقطاع الاعمال العام .

اثبات قضايا رصيد الاجازات

العامل هو المسئول عن إثبات أن حرمانه من الأجازة راجعا لجهة العمل وله فى اثبات ذلك اللجوء لكافة طرق الاثبات بما فى ذلك شهادة الشهود

كتب هذا المقال بمعرفة د / اسلام كيلانى المحامى المتخصص فى المنازعات العمالية

 

 

 

 

عن المؤلف

ربما ستعجبك هذه أيضا

AR